اليمن: قوات المجلس الانتقالي تسيطر على معسكرين للحماية الرئاسية في عدن

عدن - "القدس" دوت كوم - وكالات - افادت تقارير اعلامية ان قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي سيطرت اليوم السبت، على معسكرين اثنين تابعين لقوات الحماية الرئاسية في مدينة عدن، العاصمة المؤقتة لجنوب اليمن.

وأعلن المجلس الانتقالي الجنوبي، سيطرة قواته على عدة معسكرات تابعة للحكومة اليمنية الشرعية في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي البلاد. وقال هاني بن بريك، نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، إن القوات التابعة للمجلس سيطرت على معسكرات اللواءين الثالث والرابع حماية رئاسية في عدن.

ومنذ أيام تدور مواجهات عنيفة بين قوات الحزام الأمني الموالية للمجلس الانتقالي الجنوبي المتهم بتلقي الدعم من الإمارات، وقوات الحماية الرئاسية التابعة للرئيس هادي، خلفت عشرات القتلى والجرحى.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش الأطراف المتصارعة في عدن إلى وقف الأعمال القتالية واللجوء إلى طاولة الحوار.

ويتهم المجلس الانتقالي الجنوبي القوات الرئاسية بأنها موالية لحزب التجمع اليمني للإصلاح الإسلامي المحسوب على تيار الإخوان المسلمين، فيما تنفي الحكومة اليمنية الشرعية هذه الاتهامات وتقول إن المجلس يسعى إلى الانقلاب العسكري على السلطات الشرعية بعدن على غرار ما قام به الحوثيون بصنعاء.

وشنت قوات موالية للمجلس الانتقالي منذ الاربعاء الماضي هجمات على معسكرات الحماية الرئاسية الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وحكومته في عدد من المناطق بعدن. والتي تهدف إلى السيطرة على زمام الامور في عدن، التي تتخذها الحكومة الشرعية مقرا لها، في ظل استمرار سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء.