الاحتلال يطلق سراح الأسير لطفي جعيدي من قلقيلية

قلقيلية-"القدس"دوت كوم- مصطفى صبري- أفرجت سلطات الاحتلال، مساء اليوم الخميس، عن الأسير لطفي باسم عبداللطيف جعيدي " 38 عاما"، من مدينة قلقيلية، بعد اعتقال لمدة 14 شهرا في الاعتقال الأداري ، حيث تم تمديده ثلاث مرات متتالية بحجة الملف السري.

وكانت سلطات الاحتلال قد اعتقلت المحرر جعيدي في شهر أيار العام الماضي، بعد الإفراج عنه بتاريخ 30-11-2017 بعد اعتقال استمر 13 عاما.

باسم جعيدي والد المحرر لطفي قال : الاعتقال الإداري جاء كعقاب له وبعد الافراج عنه من فترة اعتقال طويلة لم يفصل بينهما سوى بضعة أشهر، ولم تكن هناك تهمة تذكر بحقه .