اختتام مخيم "بلدتنا أجمل " في البلدة القديمة من مدينة الخليل

الخليل- "القدس" دوت كوم- اختتمت لجنة إعمار الخليل بالتعاون مع اللجنة التنظيمية في البلدة القديمة فعاليات مخيم "بلدتنا أجمل" الذي استهدف أكثر من 100 طفل وطفلة من سكان البلدة القديمة واستمر لمدة أسبوعين.

وقال مدير عام لجنة إعمار الخليل عماد حمدان، ان هذا المخيم استطاع رسم البسمة على وجوه أطفالنا، واستغلال وقتهم وطاقاتهم في أنشطة تعليمية وترفيهية متنوعة خلال العطلة الصيفية، مشيرا إلى ان لجنة إعمار الخليل ومنذ ثلاثة وعشرين عاما تعمل بكل جهدها للحفاظ على البلدة القديمة كي تبقى نابضة بالحياة رغم الاحتلال.

وأشار أمين سر اللجنة التنظيمية لحركة "فتح" في البلدة القديمة بهاء الجعبري، إلى أن إعادة إحياء البلدة القديمة لا تتم إلا بتكافل جهود الجميع من مؤسسات وأفراد، وان الأطفال هناك يعانون من ضغوط نفسية نتيجة الاغلاقات العسكرية في البلدة القديمة، وهم بحاجة إلى تفريغ من خلال الأنشطة والفعاليات.

وتخلل المخيم العديد من الفقرات الترفيهية التي أسعدت الأطفال.