مقاومة التطبيع تستنكر "الطقوس اليهودية" وتنتقد دور الحكومة

عمان- "القدس" دوت كوم - استنكرت "لجنة حماية الوطن ومقاومة التطبيع" النقابية ما جرى من طقوس تلمودية من قبل يهود في مقام سيدنا هارون بمدينة البتراء الأردنية في غياب واضح لكل من الجهات الأمنية أو الجهات الرسمية التي لم تمنع مثل هذه التصرفات التي تمس أمن وتاريخ و سيادة المملكة الأردنية الهاشمية.

واستغربت اللجنة في بيان الغياب الواضح لدور كل من وزارة الخارجية والسياحة والأوقاف وعدم قيامهم بالدور المنوط بهم لحماية الاردن بشكل عام وحماية الأماكن الدينية والتاريخية من ان تدنس، وكيفية السماح لمثل هؤلاء باختراق سيادة الدولة.

وأكدت اللجنة على استنكارها الشديد لما يحاك ضد الاردن من مؤامرات وضغوطات للرضوخ لما يسمى بصفقة القرن، في حين ما زالت الجهات الحكومية والرسمية لا تقوم بدورها من الحفاظ على الاردن من حالات التطبيع الصهيوني ولا يتماشى فعلها مع موقف الاردن الرافض لمثل هذه الصفقة المرفوضة قيادةً وشعبا.

وأشارت اللجنة إلى أن الحكومة قامت مؤخرا بالموافقة على تصوير فيلم في الأراضي الأردنية يثبت حق ملكية اليهود بجنوب الاردن .