اجتماع للقوى والفصائل لتصعيد مقاطعة بضائع الاحتلال

رام الله- "القدس" دوت كوم- تعقد القوى والفصائل الوطنية ونشطاء مقاومة الاحتلال ومؤسسات مجتمعية وشبابية عديدة اجتماعا لها اليوم تحت عنوان "تفعيل العمل الشعبي مساندةً لقرارات القيادة بالانفكاك عن الاحتلال.

وقال منسق القوى والفصائل الوطنية في محافظة رام الله والبيرة عصام بكر، ان الاجتماع سيخرج بقرارات مهمة باتجاه تصعيد مقاطعة بضائع الاحتلال ووضع اليات وبرامج منظمة لقطع العلاقات مع الاحتلال من خلال اطلاق حملات شعبية في جميع المحافظات .

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الاقتصاد الوطني عزمي عبد الرحمن ان الحكومة اتخذت قرارات بالاستغناء عن مئتي سلعة من منتجات الاحتلال سيتم الاعلان عن تفاصيلها قريبا .

واضاف عبد الرحمن لإذاعتنا ان الحملات الشعبية يجب ان تتخذ طابع الاستمرارية حتى تدعم المنتج المحلي وان لا تكون فقط عبارة عن هبات نتيجة قرارات عاطفية انية حتى يتحقق الانفكاك الاقتصادي عن الاحتلال مشيرا الى ان حجم الواردات من منتجات الاحتلال مرعب ويبلغ اكثر من 65 بالمئة .

واضاف عبد الرحمن ان الحكومة اصدرت منذ سنوات قرارات تتعلق بتخفيف التبعية الاقتصادية في مجالات عدة سواء منتجات استهلاكية او ضرائب او طاقة من خلال تعزيز المنتج الوطني وايجاد بديل عربي عن منتجات الاحتلال من خلال تعزيز العلاقات مع الدول العربية الشقية كالاردن والعراق .