ظريف: حديث بومبيو عن رغبته في مخاطبة الشعب الإيراني "خدعة تافهة"

طهران - "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- وصف وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف حديث نظيره الأمريكي مايك بومبيو عن رغبته في مخاطبة الشعب الإيراني من داخل إيران بأنها "خدعة تافهة".

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) عن ظريف القول اليوم الأربعاء :"لقد كانت هناك العديد من الطلبات (الإيرانية) لإجراء مقابلات مع مسؤولين أمريكيين، وتم رفضها كلها، والآن يريد (بومبيو) أن يقول /إننا لا نستطيع التحدث إلى الشعب الإيراني/ ... هي خدعة تافهة للغاية لأنه كانت لديهم الفرص للتحدث مع الشعب الإيراني لكنهم رفضوها".

وكان بومبيو كتب على تويتر :"عرضت مؤخرا السفر إلى طهران والحديث مباشرة إلى الشعب الإيراني، ولم يقبل النظام هناك عرضي هذا ... لم نخش من قدوم ظريف إلى أمريكا حيث تمتع بحق التحدث بحرية. هل حقائق نظام (المرشد الأعلى الإيراني علي) خامنئي سيئة للغاية لدرجة أنه لا يستطيع السماح لي بالقيام بنفس الشيء في طهران؟".

وقال ظريف اليوم :"زيارتي (الأخيرة) للولايات المتحدة كانت لحضور اجتماعات الأمم المتحدة"، وأوضح أن معظم المقابلات التي أجراها لم تبث مباشرة وجرت جميعها في مقر إقامته لأنه لم يُسمح له بالذهاب إلى الاستديوهات.

وأكد أنه يوافق على إجراء المقابلات مع وسائل الإعلام الأمريكية "على أساس احترام الشعب الأمريكي"، وقال :"لا نعادي الشعب الأمريكي، ولكننا نرفض سياسات الحكومة الأمريكية".

وأضاف ظريف :"الأمريكيون استهدفوا الشعب الإيراني، الحرب الاقتصادية ليست ضد الحكومة بل ضد الشعب والمرضى والأطفال، في هذه الظروف يتوقعون من الناس الاستماع إليهم باهتمام!، حسنا ليجروا مقابلات مع الصحفيين الذين طلبوا منهم سابقا".