بكين وواشنطن تستأنفان مفاوضاتهما التجارية

شنغهاي - "القدس" دوت كوم - أ ف ب - يلتقي مفاوضون صينيون واميركيون اليوم الثلاثاء، في شنغهاي لإجراء جولة محادثات تجارية جديدة، لكن بكين وواشنطن لا تتوقعان الكثير بشأن فرص التوصل إلى اتفاق.

وتستمر الاجتماعات ليومان -الثلاثاء والأربعاء-. والتي ستكون الأولى وجها لوجه بين الطرفين منذ فشل المفاوضات في أيار/مايو الماضي عندما اتهم الرئيس الأميركي دونالد ترامب بكين بعدم الوفاء بالتزاماتها.

ويترأس المفاوضات عن الجانب الأميركي الممثل الأميركي للتجارة روبرت لايتهايزر ووزير الخزانة ستيفن منوتشين. وعن الجانب الصيني وزير التجارة الصيني جونغ شان ونائب رئيس الوزراء ليو هي.

وتخوض الصين والولايات المتحدة منذ العام الماضي مواجهة تجارية تتمثل بتبادل فرض رسوم جمركية على سلع تتجاوز قيمتها 360 مليار دولار من المبادلات السنوية.

وامتد الخلاف إلى قطاع التكنولوجيا مع إدراج المجموعة الصينية العملاقة للاتصالات هواوي في أيار/مايو على لائحة سوداء للإدارة الأميركية لأسباب أمنية.

وقال ترامب في وقت سابق أن الصين يمكن أن تتعمد إطالة أمد المفاوضات حتى الانتخابات الرئاسية الأميركية المقبلة في 2020.

واوردت وكالة أنباء الصين الجديدة الثلاثاء في تعليق بأن، العلاقات بين بكين وواشنطن "متوترة" ودعت الولايات المتحدة إلى "التعامل مع الصين بكل الاحترام الواجب" إذا أرادت التوصل الى اتفاق.

ويشكل استئناف المفاوضات بحد ذاته خطوة إيجابية بعد الهدنة في الحرب التجارية التي اتفق عليها الرئيس الأميركي ونظيره الصيني شي جينبينغ خلال قمة مجموعة العشرين في اليابان.