ساندرز: إذا انتخبت سأعيد التفكير في استخدام الأموال المنقولة لإسرائيل

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- قال السناتور بيرني ساندرز المرشح للرئاسة الأميركية عن الحزب الديمقراطي، إنه في حال انتخب رئيسًا فسيعيد التفكير في استخدام الأموال المنقولة "لإسرائيل" كمساعدات أمنية، وذلك بهدف الضغط عليها من أجل تغيير سلوكها تجاه الفلسطينيين.

ونقلت صحيفة هآرتس الصادرة اليوم الأحد، عن ساندرز قوله، "إن إحلال السلام لا يمكن أن يتم بتفضيل احتياجات إسرائيل على باقي دول المنطقة."

وأشار في مقابلة مع وكالة أميركية إلى أنه عاش في "إسرائيل" كما أنه يهودي ولا يعادي "إسرائيل".

واعتبر أن "إسرائيل" تعيش في السنوات الأخيرة تحت قيادة حكومة متطرفة تحمل الكثير من التوجهات العنصرية. مشيرًا إلى أن سياسات الإدارة الأميركية الحالية مؤيدة لإسرائيل فقط، في حين يجب أن يكون هناك تعاطف مع المنطقة بأكملها والعمل مع جميع الدول.