الحرس الثوري يعلن اشتباك عناصره مع "مناوئين للثورة" قرب الحدود مع العراق

طهران- "القدس" دوت كوم- (أ ف ب) -أعلن الحرس الثوري الإيراني الجمعة ان احد عناصره وعددا من الافراد "المناوئين للثورة" قُتلوا في اشتباكات بغرب البلاد بالقرب من الحدود بين ايران والعراق.

ونقلت وكالة انباء فارس عن الحرس الثوري قوله ان دورية من الحرس "اشتبكت مع عناصر مجموعة ارهابية مناوئة للثورة في قضاء سرواباد" في غرب البلاد.

وقالت إن أحد عناصر الحرس الثوري "جرح وتوفي في طريقه إلى المستشفى".

وأضافت ان عناصر "معادين للثورة قُتلوا وجرحوا"، مشيرة الى ان "الاشتباك اسفر عن تدمير كمية كبيرة من الاسلحة والذخائر التي كانت بحوزة الارهابيين".

ولم يحدد الحرس الثوري عدد القتلى او ما اذا كان العناصر "المعادون للثورة" جزءًا من خلايا جهادية أو جماعات كردية معارضة للنظام الإيراني.