جامعة النجاح تكرّم الفائزين بجوائز البحث العلمي

نابلس- " القدس" دوت كوم-غسان الكتوت- كرّمت جامعة النجاح الوطنية اليوم باحثيها الفائزين بجوائز البحث العلمي عن العام 2019 التي تقدّمها عمادة البحث العلمي في الجامعة بشكل سنوي.

وأُقيم حفل التكريم في مدرج كلية القانون في الحرم الجامعي الجديد تحت رعاية رئيس الجامعة الدكتور ماهر النتشة.

وحضر حفل التكريم الدكتور النتشة، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور محمد العملة، وعميد البحث العلمي الدكتور ناجي قطناني، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية الدكتور ماهر أبو زنط، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية وباحثيها وعدد من أعضاء الهيئة الإدارية ومدراء الدوائر والأقسام في الجامعة، بالإضافة إلى أهالي الباحثين وذويهم، وتولى عرافة الحفل منسق الأنشطة في دائرة العلاقات العامّة الأستاذ محمد مرشد.

وافتتح الدكتور قطناني الحفل مرحباً بالحضور، وقال إن هذا الحفل يأتي تتويجاً للعمل البحثي في الجامعة للارتقاء بالبحث العلمي جودة وغزارة، وذلك بهدف تشجيع أبناء الجامعة من الباحثين وتحفيزهم على مزيد من التميّز والتنافس العلمي.

وأضاف أن عمادة البحث العلمي تسعى خلال الفترة المقبلة إلى تنشيط حركة البحث العلمي لأعضاء هيئة التدريس ودفعهم نحو المزيد من التميّز العلمي بكافة الوسائل المتاحة من خلال طرح مبادرات جديدة منها مكافأة التميز للنشر العلمي من مشاريع طلبة البكالوريوس وكذلك الأبحاث المنشورة في قواعد بيانات سكوبوس.

كما تناول الدكتور قطناني أهم الجوائز التي تقدمها عمادة البحث العلمي في كل عام ومنها جائزة أفضل كلية، مؤكداً على التميز لكلية الزراعة الطب البيطري التي تقاسمت الجائزة مناصفةً هذا العام مع كلية العلوم.

كما تحدث الدكتور قطناني عن الجوائز الأخرى المقدمة، وهي جائزة الأبحاث المستلة من أطروحات الماجستير والدكتوراه في كلية الدراسات العليا، منوهاً إلى الزيادة الكبيرة في عدد الأبحاث المستلة من اطروحات الماجستير والدكتوراه في كلية الدراسات العليا والتي نُشرت في مجلات ذات معامل تاثير، بالإضافة إلى جائزة الإنتاج البحثي وجائزة اللائحة المنظمة لمكافآت التميز البحثي وجودة النشر.

وأكد في نهاية كلمته على النقلة النوعية التي شهدتها الجامعة في مجال البحث العلمي والتي تُوّجت يوم أمس باحتلالها للمركز الأول فلسطينياً ي التصنيف ‏العالمي ويبومتركس لمقياس جودة الأبحاث ضمن عامل الاقتباس‎.

بدوره، أكد الدكتور ماهر النتشة أن جامعة النجاح وضعت منذ أكثر من عشر سنوات إستراتيجية لتعزيز البحث العلمي في الجامعة، بدأت منذ عهد الدكتور رامي حمد الله، مشيراً إلى ان الجامعة بدأت بحصد ثمار تلك الإستراتيجية من خلال نتائجها المشرفة والتي كان آخرها احتلالها للمركز الأول فلسطينياً والتصنيف ‏العالمي ويبومتركس لمقياس جودة الأبحاث ضمن عامل الاقتباس.

وأوضح الدكتور النتشة أنه ورغم ما تعانية جامعة النجاح كغيرها من الجامعات الفلسطينية من صعوبات مادية، إلا أنها استطاعت تخصيص ميزانية تطويرية للبنية التحتية، بالإضافة إلى وضعها جوائزة محفّزة للباحثين، معرباً عن فخره بجميع الباحثين في الجامعة وخصوصاً المكرمين منهم بمختلف فئات جوائز البحث العلمي.

واستطاعت كلية الزراعة والطب البيطري أن تنافس بشدة هذا العام وأن تحصل على جائزة أفضل كلية مناصفةً مع كلية العلوم التي حصدت الجائزة في آخر عدّة سنوات أيضاً.

وتحدّثت باسم الجائزة الدكتورة هبة الفارس، عميدة كلية الزراعة والطب البيطري، بحضور الدكتور معن اشتيوي، عميد كلية العلوم.

كما تم تكريم الفائزين بجائزة الإنتاج البحثي عن العام 2018 وهم الدكتور حكمت هلال، والدكتور تامر الخطيب، والدكتور محمد أبو جعفر، والدكتور إسماعيل الوراد، والدكتور وليد صويلح، والدكتور نضال جردات، والدكتور رمزي شواهنة، والدكتور سائد الزيود، والدكتور عبد الناصر زيد.

وتم تكريم الباحثين بجائزة اللائحة المنظمة لمكافآت التميز البحثي وجودة النشر وعددهم 85 باحثاً وباحثةً،

وتحدّث باسم الجائزتين الدكتور سائد زيود، رئيس قسم الصيدلة السريرية والمجتمعية ومدير وحدة البحث السريري في مستشفى النجاح الجامعي.

كما تم تكريم الفائزين بجائزة الأبحاث المستلة من أطروحات الماجستير والدكتوراه، وتحدث باسم الجائز الدكتور علي عبد الحميد، عميد كلية الدراسات العليا.