الاحتفال بتخريج 63 أسيراً في سجون الاحتلال

الخليل- "القدس" دوت كوم- احتفلت جامعة القدس المفتوحة، وهيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، بتخريج مجموعة من طلبة الجامعة القابعين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وشارك في حفل التخريج الذي أقيم في جامعة القدس المفتوحة بالخليل، أهالي الاسرى الخريجين، ومحافظ الخليل جبرين البكري، ورئيس جامعة القدس المفتوحة يونس عمرو، وقدري أبو بكر رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين، وممثلون عن وزارة التربية والتعليم العالي، وعدد من المؤسسات الرسمية والاهلية.

وهنأ البكري الاسرى الخريجين وعائلاتهم على هذا الإنجاز الذي يؤكد صمودهم واصرارهم في مقاومة الاحتلال خلف القضبان، ليخرجوا قادة لبناء مؤسسات الدولة مشيرا الى ان القيادة الفلسطينية ومؤسسات دولة فلسطين تعمل على دعم الاسرى من اجل التخفيف من معاناتهم في سجون الاحتلال، وذلك من خلال تحويل السجون الى مراكز تعليم وطنية.

وقال عمرو، ان الجامعة تحتفل بتخريج الكوكبة الثانية التي ضمت 63 اسيرا من طلبتها الذين يتلقون تعليمهم في سجون الاحتلال، مشيرا الى ان هناك 900 طالب يتلقون التعليم في السجون.

وأضاف ان الجامعة تولي اهتماما خاصا للأسرى، ضمن سياستها في نقل التعليم الى سجون الاحتلال، ودعم الاسرى في حقوقهم، لا سيما حقهم في التعليم، وذلك بالتنسيق مع الوزارات والمؤسسات الدولية والحقوقية، حيث يعد ذلك بمثابة تكريم للأسرى الذين قدموا التضحيات الجسام.

وثمن رئيس هيئة شؤون الاسرى قدري أبو بكر جهود جامعة القدس المفتوحة في دعم الاسرى، ونقل المراكز التعليمية الى سجون الاحتلال، مؤكدا أن الاسرى يمثلون نموذجا في التحدي والصمود لقهر السجان الذي يعمل على كسر إرادتهم.

وفي كلمة أهالي الاسرى عبر جهاد القواسمي عن فرحة عائلات الأسرى الذي يتلقون التعليم في سجون الاحتلال، املا أن يخرج كافة الاسرى من سجون الاحتلال.