بلدية الخليل تحتفل بتخريج فوج من الادلاء السياحيين

الخليل- "القدس" دوت كوم- احتفلت بلدية الخليل بتخريج الفوج الأول من الأدلاء السياحين في مجمع إسعاد الطفولة التابع لها، وذلك بحضور رئيس البلدية تيسير أبو سنينة، وعدد من أعضاء المجلس البلدي وحشد من ممثلي المؤسسات الرسمية والخاصة، بعد ان استكمل المشاركون وعددهم 23 شخصاً دورة مكثفة نظمت بالتعاون مع وزارة السياحة وكلية الكتاب المقدس.

واكد أبو سنينة على ان وجود أدلاء سياحيين يُعتبر إضافة هامة لمدينة الخليل التي تتمتع بمكانة دينية وتاريخية خاصة، شاكراً جميع الشركاء وعلى رأسهم وزارة السياحة وكلية الكتاب المقدس ونقابة الأدلاء السياحيين على تعاونهم، وقال: "إنّ الادلاء السياحين هم السفراء الحقيقيون لكل بلد ويرتبطون بذاكرة كل ضيف يزور هذه المدينة"، لافتاً إلى أنّ البلدية ستقدم الدعم اللازم لهم لينقلوا صورة مشرفة عن مدينة الخليل وإرثها التاريخي، مشدداً على أنّ السياحة حاضرة في الخطط والمشاريع لتشجيع السياح على زيارة الخليل وبث الحياة في أروقتها وأسواقها، ومرورهم بمسارات سياحية وتوفير اشكال متنوعة من الامان لدى الضيوف و بوجودكم حولهم ومساعدتهم بالترجمة وتوفير المعلومات لهم،

من جانبه أثنى مدير عام وزارة السياحة في الجنوب سامي أبو عرقوب على الدور الذي تقوم به بلدية الخليل في تعزيز مقومات السياحة، والجهود المضنية التي بذلتها البلدية لإدراج مدينة الخليل على لائحة التراث العالمي المهدد بالخطر، مبدياً استعداد الوزارة لوضع كافة إمكانياتها في خدمة بلدية الخليل.

بدوره أعرب رئيس كلية الكتاب المقدس د. جاك سارة عن فخره بتخريج أول دفعة من الأدلاء السياحيين لمدينة الخليل التي تعتبر من أقدم المدن التاريخية.