طيار ليبي هبط اضطرارياً بتونس هرباً من النزاع في ليبيا

تونس- "القدس" دوت كوم- أعلن وزير الدفاع التونسي عبد الكريم الزبيدي أن هبوط قائد طائرة حربية ليبية اضطرارياً في تونس، الاثنين، كان هرباً من النزاع الدائر في ليبيا.

وهبطت الطائرة اضطرارياً على طريق عام في وقت سابق من اليوم في منطقة تبعد 7 كيلومترات عن وسط مدينة مدنين في الجنوب.

وقالت وزارة الدفاع التونسية إن الطائرة من نوع "إل 39" يقودها ضابط طيار برتبة عقيد، والذي أفاد في أولى تصريحاته بأنه اضطر للهبوط بالتراب التونسي جراء عطب.

وصرح وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي في جلسة استماع في البرلمان أن "الطائرة هربت من مطار منطقة "طويه" التي تبعد 70 كيلومترا عن حدودنا وهو مصدر نزاع بين الطرفين المتنازعين في ليبيا".

وأوضح الوزير أن الوقود نفد من الطائرة التي كانت تطير على علو منخفض جداً، أقل من 500 أو 600 متر لهذا من الصعب أن ترصدها الرادارات.

وتابع الزبيدي "المعلومات التي لدي مبدئيا تقول إن شخصا واحدا بالطائرة، وهو عسكري برتبة عقيد وقد جاء إلى تونس فراراً لتفادي ضربه في ليبيا. لا يزال التحقيق مستمرا معه وقد تم تأمين الطائرة من قبل الجيش".