أبو ردينة: قرارات مصيرية ستتخذها القيادة بشأن الاتفاقات مع الاحتلال

رام الله- "القدس" دوت كوم- قال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، إن القيادة ستعقد خلال الأيام المقبلة سلسلة اجتماعات هامة، ردا على عمليات الهدم التي نفذتها السلطة القائمة بالاحتلال، إسـرائيل، في حي واد الحمص في بلدة صور باهر جنوب شرق مدينة القدس المحتلة، والخروقات المتواصل في الأرض الفلسطينية.

وأضاف أبو ردينة لـ"وفا"، اليوم الإثنين، إن القيادة ستتخذ خلال هذه الاجتماعات قرارات مصيرية بشأن العلاقة مع إسرائيل والاتفاقات الموقعة معها.

وذّكر الناطق باسم الرئاسة، أن الرئيس محمود عباس، حذر مرارا وتكرارا من أن الجانب الفلسطيني لا يمكنه الاستمرار بالالتزام بالاتفاقيات الموقعة مع اسرائيل اذا بقيت مصرة على عدم الالتزام بها، مشددا على ضرورة ان يتحمل الجميع مسؤولياتهم كافة، بما في ذلك إسرائيل كسلطة احتلال.

وكانت سلطات الاحتلال شرعت منذ صباح اليوم بعمليات هدم جماعية تستهدف 16 بناية سكنية تضم نحو 100 شقة سكنية في واد الحمص، تقع معظمها في المناطق المصنفة "أ" التابعة للسيادة الفلسطينية.