محكمة إسرائيلية تقرّ تعويضات لعملاء لإسرائيل

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - قضت محكمة القدس المركزية الإسرائيلية، الأسبوع الماضي، بمسؤولية السلطة عن اختطاف وسجن وتعذيب 8 من المتهمين بالتخابر مع إسرائيل.

وبحسب موقع مجلة ماكور ريشون، فإن الثمانية رفعوا دعوى قضائية ضد السلطة الفلسطينية بعد أن تمكنوا من الفرار إلى إسرائيل.

وخلال المحاكمة، قال ممثلون عن السلطة الفلسطينية، إن المحكمة ليس لها اختصاص للفصل في الدعاوى الفلسطينية ضد السلطة نفسها.

ورفض القاضي ذلك الادّعاء من ممثلي السلطة، وبين أنه وفقًا لاتفاق أوسلو، فإن السلطة الأمنية في جميع مناطق الضفة بما في ذلك قضايا الاختصاص القضائي لأسباب أمنية، هي من اختصاص إسرائيل، وبما أنه تم اعتقال المتعاونين لأسباب أمنية، فإن لإسرائيل سلطة قضائية.

وسيتم تحديد مبلغ الأموال التي ستدفعها السلطة خلال الفترة المقبلة بعد تحديد حجم الإعاقات التي تسببت بها السلطة نتيجة تعذيب أولئك المتعاونين. وأشار الموقع إلى أنها قد تصل لعشرات ملايين الشواكل.