الجمعية العامة لـ "الأهلية للتأمين" تقر توزيع أرباح بنسبة 40% على المساهمين ورفع رأس مال الشركة إلى 13.50 مليون

رام الله- "القدس" دوت كوم- صادقت الجمعية العمومية للشركة لأهلية للتأمين خلال اجتماعها العادي عن العام 2018 الذي عقد يوم الخميس الماضي بمقر الشركة الرئيسي بمدينة رام الله وبالربط عبر تقنية الاتصال المرئي الفيديو كونفرنس مع مقر الشركة في قطاع غزة ، على توصية مجلس الادارة بتوزيع أرباح على المساهمين بنسبة 40 % والتي تعتبر من أعلى النسب التي توزعها شركات التأمين، حيث ستوزع الشركة أرباح نقدية بواقع

5% وأسهم مجانية بواقع 35% من رأس المال، ليصبح رأس مال الشركة 13.50 مليون دولار أمريكي بدلاً من 10 مليون دولار أمريكي، كما وأعلن مجلس ادارة الشركة خلال هذا الاجتماع عن خطته القادمة لرفع رأس مال الشركة الى 15 مليون دولار أمريكي. كما ووافقت الجمعية العمومية للشركة على توصية مجلس الادارة بدعم الاحتياطي ( الاختياري) بقيمة 400 ألف دولار أمريكي من الأرباح المستبقاه بهذف تعزيز المركز المالي للشركة وهامش الملاءة، وبذلك يصبح الاحتياطي بواقع 2,900.000 دولار أمريكي.

وتم عقد اجتماع الجمعية العامة غير العادي الحادي عشر للشركة في نفس اليوم على التوالي، حيث تم المصادقة بالاجماع خلال هذا الاجتماع على اعتماد توصية مجلس الادارة برفع رأس مال الشركة الأسهمي بنسبة 35% من رأس المال الحالي من خلال توزيعات عينية .

وفي هذا الصدد، قال الدكتور محمد السبعاوي الرئيس التنفيذي للشركة ورئيس مجلس ادارتها، والذي ترأس هذين الاجتماعيين: يسعدنا عقد اجتماعي الجمعية العامة العادية عن العام 2018 وغير العادية الحادي عشر، والاعلان عن اقرار توزيع أعلى نسبة أرباح بين شركات التأمين على مساهمينا الكرام ، بالترامن مع احتفالنا هذا العام بمرور 25 عاماً على تأسيس الشركة ، نحن نتطلع إلى تحقيق نتائج أفضل في العام

2019 من خلال خططننا الطموحة المتمثلة في العمل على رفع رأس مال الشركة إلى 15 مليون دولار أمريكي، والاستمرار في رفع المحفظة التأمينية للشركة ورفع حصتها من اجمالي سوق فلسطين، والمحافظة على موجودات الشركة وتنميتها، ودعم سهم الشركة وتعزيز ثقة المساهمين والمستثمرين فيه .

كما أعلن الدكتور محمد السبعاوي خلال حديثه عن استعدادات الشركة لافتتاح فرعين جديدين لها بعد عيدالأضحى مباشرة، احدهما في بيتونيا والآخر في مدينة البيرة، بهدف زيادة التوسع والانتشار وتقديم أفضل الخدمات للمواطن الفلسطيني أينما.