"هآرتس": إسرائيل تستعد لحماية سفنها والتحركات الإيرانية تهدف لفرض ثمن اقتصادي

القدس - " القدس " دوت كوم - ذكرت صحيفة هآرتس العبرية، اليوم الأحد، أن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية بدأت تستعد لتهديدات محتملة ضد سفنها البحرية والتجارية أو تلك السفن القادمة إليها من دول العالم، في ظل التوتر الأمني بالمنطقة مع إيران.

وبحسب الصحيفة، فإنه سيتم اتخاذ خطوات للتعامل مع أي تهديدات في الساحة البحرية القريبة والبعيدة. مشيرةً إلى أنه خلال نقاش أمني عقد مؤخرًا أكدت مصادر أمنية أن إيران لاعب مهم في الساحة البحرية بمنطقة الخليج والشرق الأوسط وأنها باتت تهدد حاليًا السفن الإسرائيلية عند مدخل مضيق تيران في البحر الأحمر.

وتقرر في الآونة الأخيرة بناء حاجز بحري في ميناء إيلات ضد القوارب والدراجات النارية من أجل حماية السفن الراسية في الميناء، وينبع القار من الحاجة إلى تجنب دخول السفن السياحية لتلك المنطقة، وأيضًا في ضوء التوتر المتواصل في المنطقة، خاصةً مع وجود تقييم مخابراتي بأن الساحل قد يتعرض لهجوم "إرهابي" بواسطة دراجة نارية أو سفينة عالية السرعة.

ووفقًا للمناقشات الجارية في إسرائيل، فإن الاعتقاد السائد حاليًا أنه لا يوجد رغبة لدى إيران في الدخول بمواجهة مع إسرائيل في الساحة البحرية، وأن التحركات الإيرانية الحالية هدفها محاولة فرض ثمن اقتصادي على العقوبات المفروضة عليها.

وتدرك إيران ان الإضرار بسفينة إسرائيلية مدينة أو عسكرية، لن يمنع إسرائيل من عدم الرد، لذلك التقديرات تشير إلى أن إيران تفضل القيام بمثل ذلك من خلال الميليشيات التي تدعمها في اليمن أو لبنان والتي تملك أسلحة متطورة ممكن أن تضرب السفن على بعد 300 كيلو متر، وستجعل المجال الجوي الإسرائيلي تحت مجموعة من الصواريخ الإيرانية المتمركزة في لبنان وسوريا واليمن.

وأشارت الصحيفة إلى مهاجمة حزب الله اللبناني عام 2006 سفينة بحرية خلال الحرب الثانية، ما ألحق بها أضرارًا كبيرة. مشيرةً إلى أن تلك الحادثة غيرت من تفكير الجيش وأدت إلى افتراض بأن جميع السفن الإسرائيلية قد تكون معرضة للخطر.

وخلال المناقشات الأخيرة في الكابنيت، ظهر أنه في السنوات الأخيرة حولت إيران صواريخ بعيدة المدى وأخرى دقيقة لتستخدم في الساحة البحرية، وأنها طورت قدراتها باستخدام تقنيات GPS ووسائل بصرية متقدمة تجعلها صواريخ متطورة، وأن هناك مخاوف من أن تنقل هذه الأسلحة إلى حزب الله.

كما يظهر التقييم الأمني أن السفن الإسرائيلية مهددة من خلال إمكانية تعرضها لهجوم من الجو أو صواريخ بعيدة المدى تطلق من الأرض ومركبات وناقلات متحركة.