الشعبية: قرار الرئيس حل مجلس القضاء وتشكيل مؤقت غير دستوري

غزة- "القدس" دوت كوم- اعتبرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم السبت، أن إصدار الرئيس محمود عباس، قرارًا بحل مجلس القضاء الأعلى وتشكيل مجلس مؤقت غير دستوري بما يتعارض مع القانون الأساسي الفلسطيني، هو تدخل فج وتغوّل من قبل السلطة التنفيذية على السلطة القضائية، ما يستوجب إلغاؤه فورًا لما سيكون له من انعكاسات سلبية تعزز من الانقسام في الساحة الفلسطينية وتؤثر على الحقوق والحريات واستقلال القضاء.

وقالت الجبهة في بيان لها، إن قرار الرئيس يتضمن مخالفات دستورية خطيرة، فالقانون الأساسي الفلسطيني المعدل لعام 2003 وقانون السلطة القضائية رقم 1 عام 2002 لا يُخول الرئيس حل مجلس القضاء وتعيين مجلس آخر، كما تؤكد هذه القوانين على مبدأ استقلالية السلطة القضائية بعيدًا عن تدخلات السلطة التنفيذية. وفق نص البيان.

وشددت الجبهة أن البديل عن إصدار هذه القرارات غير الدستورية هو الدفع بجهود إنجاز المصالحة واستعادة الوحدة وتنفيذ القرارات الوطنية المتعلقة بتوحيد سلطة القضاء وتحييدها عن المناكفات والخلافات السياسية.