مصدر أمني مصري يعلن مقتل 20 مسلحا بشمال سيناء

العريش (مصر)- "القدس" دوت كوم- أكد مصدر أمني مصري اليوم الجمعة مقتل 20 عنصراً إرهابياً خلال محاولتهم الفرار على إثر قيام الطائرات الحربية بتوجيه ضربات جوية جنوب مدينة بئر العبد بشمال سيناء.

وقال المصدر في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) ان الطائرات الحربية قامت بقصف عدة مناطق للعناصر التكفيرية بالمناطق الجبلية الوعرة، وأنه تم تدمير سيارات ربع نقل ودراجات نارية وقصف تجمعات تم تحديدها خلال الساعات الماضية.

وأوضح المصدر أن الغارات الجوية تأتي بعد عمليات إرهابية نفذتها العناصر الإرهابية في بئر العبد والشيخ زويد، والتي راح ضحيتها أربعة مواطنين ذبحتهم العناصر الإرهابية، وأسفرت أيضا عن مقتل مجند ومدني وإصابة ثلاثة آخرين إثر تفجير انتحاري نفسه في موقف سيارات بحزام ناسف في مدرعة أمنية كانت في حراسة الموقف.

وقال شهود عيان، إن قوات إنفاذ القانون في سيناء شنت حملات أمنية على عدة مناطق في سيناء، وخاصة في جنوب العريش، وبعض المناطق التي تقطنها قبائل عربية. وأكد الشهود من أهالي تلك المناطق أن الطائرات الحربية نفذت صباح اليوم الجمعة غارات جوية مكثفة على معاقل العناصر التكفيرية جنوب العريش وجنوب بئر العبد.