[فيديو].. اشتية يبحث ورئيس الوزراء العراقي تطوير العلاقات الاقتصادية

بغداد- "القدس" دوت كوم- عقد رئيسا الوزراء العراقي عادل عبد المهدي والفلسطيني محمد اشتيه اليوم الاثنين، جلسة مباحثات رسمية تم فيها بحث آفاق التعاون الاقتصادي والتجاري والزراعي بين البلدين.

وجدد رئيس الوزراء العراقي خلال المباحثات "موقف العراق الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني، مشيرا إلى أن موقف العراق من فلسطين واضح ولا لبس فيه وهو واجب وطني"، بحسب بيان للحكومة العراقية.

وقال عبد المهدي: "فلسطين تسكن في قلوبنا وقد تربينا على حبها والدفاع عنها وحاضرنا ومستقبلنا مشترك، ونحن واثقون من الانتصار ونقدر تضحيات الفلسطينيين في مواجهة آخر أشكال الاستعمار والاستيطان".

وأضاف رئيس الوزراء العراقي: "نلتقي اليوم لبحث التعاون في المجالات الاقتصادية والمالية والاستثمارية، ونتطلع إلى أن تؤدي هذه الزيارة والمباحثات بين الوزراء من الجانبين إلى حلول عملية تأخذ مجراها على أرض الواقع، وأن ننتقل من البحث في القضايا السياسية إلى تحقيق مطالب واحتياجات شعبينا".

من جهته، وجه رئيس وزراء فلسطين الدكتور محمد اشتية دعوة رسمية لرئيس الحكومة العراقية لزيارة فلسطين.

وقال رئيس الوزراء الفلسطيني "إن العراق عزيز على كل فلسطيني، وأهنئك على جهودكم وحكمتكم وسياستكم الخارجية والإقليمية ولحالة النهوض التي يعيشها العراق والحفاظ على التنوع السياسي والنسيج الاجتماعي العراقي".

واستعرض رئيس الوزراء الفلسطيني خلال جلسة المباحثات فرص التعاون بي البلدين في المجالات الاقتصادية والتجارية والزراعية وموقف العراق الداعم لفلسطين وتضحيات الشعب العراقي دفاعا عن القضية الفلسطينية .

وقدم اشتية وثيقة ملكية الحكومة العراقية لمقبرة الشهداء العراقيين في نابلس، تعبيرا عن الاعتزاز بهذه المواقف والتضحيات .