مخيم صيفي لتأهيل ودمج الاطفال ذوي الاعاقة

طوباس-"القدس" دوت كوم- انطلقت اليوم الاحد المرحلة الثانية من فعاليات المخيم الصيفي لتأهيل ودمج الاطفال ذوي الاعاقة، الذي تنظمه بلدية طوباس/ برنامج التاهيل المجتمعي، بدعم من اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية تحت شعار "الصيف النا_انا متمكن" .

ويشارك في المخيم 70 طفلا وطفلة، 42 منهم من الاطفال ذوي الاعاقة، تتراوح اعمارهم بين 6-12 سنة.

واوضحت مشرفة المخيم ومسؤولة برنامج التاهيل المجتمعي في بلدية طوباس ليندا دراغمة، ان فعاليات المخيم سوف تستمر حتى 31/7/2019 وسوف تركز على أربع زوايا، هي زاوية الاشغال اليدوية التي ستستهدف الاطفال الذين يعانون من صعوبات تعلم، حيث ان مشرفي هذه الزواية هم اخصائيو علاج وظيفي وتربية خاصة، وزاوية الرياضة والترفيه التي سوف تركز على الالعاب الشعبية القديمة، وزاوية التثقيف الوطني والمدني التي ستركز على التراث الفلسطيني، وزاوية الدراما والمسرح التي تركز على قضايا الاشخاص ذوي الاعاقة ومشاكلهم.

واشارت الى ان الهدف الاساسي من اقامة مخيم تاهيلي للاطفال ذوي الاعاقة هو التغلب على المشاكل التي يعاني منها الطلاب الذين يعانون من صعوبات تعلم في المدارس، والتغلب على مشكلة تخوف اهالي الطلبة المكفوفين والمتواجدين في مدارس خاصة من فكرة الدمج في المدارس الحكومية.

ويهدف المخيم الى المساهمة في التغلب على مشكلة ادمان الاطفال على الالعاب الالكترونية وما يتبعها من اثار سلبية، والتركيز على الالعاب الشعبية القديمة التي تعزز الاتصال والتواصل والانتماء وعمل الفريق.