خليل عبدالله داري

القدس - العيسوية - أرملة الفقيد ام توفيق وأبناؤه توفيق وهاني ولطفي وهشام وكريماته واخوانه وعموم آل داري وأقرباؤهم وأنسباؤهم في الوطن والخارج ينعون بمزيد من الحزن والأسى فقيدهم المرحوم بإذن الله تعالى

الحاج خليل عبدالله داري «أبو توفيق»

الذي انتقل الى رحمته تعالى مساء أمس الجمعة عن عمر يناهز 80 عاما قضاه في طاعة الله وعمل الخير وسيشيع جثمانه الطاهر اليوم السبت بعد صلاة الظهر من مسجد الأربعين في العيسوية ومن ثم الى مقبرة العيسوية،تغمده الله بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته .

تقبل التعازي في قاعة النور بالعيسوية - شارع ام العصافير لمدة ثلاثة ايام اعتبارا من اليوم .