فلسطين وتركيا تبحثان التعاون في قطاع العمل والتشغيل

رام الله - "القدس" دوت كوم - (الأناضول) - بحث وزير العمل، نصري أبو جيش، ونائب القنصل التركي العام في فلسطين، أيقوت رندا، الجمعة، التعاون بين البلدين في قطاع العمل والتشغيل ونقل الخبرات على صعيد التدريب المهني والتقني.

جاء ذلك خلال لقاء جمعهما برام الله، بالضفة الغربية، وفق بيان من وزارة العمل.

وثمن أبو جيش الدعم التركي لفلسطين، في كافة المجالات، وبالأخص السياسية في جميع المحافل الدولية. ونوه لضرورة نقل التجربة التركية في قطاع العمل.

وقال إنه سيتم توجيه دعوة رسمية إلى وزيرة العمل التركية، زهراء زمرد سلجوق، لزيارة فلسطين، ووضع رؤى واتفاقات تعاون مشتركة بين الوزارتين، لما له مصلحة وطنية بين البلدين.

بدوره، أكد نائب القنصل التركي عمق العلاقات التاريخية والأخوية التي تربط بين البلدين.

وأشار إلى أن القنصلية التركية على استعداد كامل للتعاون مع الوزارة على صعيد قطاع العمل بشكل عام، والتشغيل بشكل خاص، وذلك بالتعاون الكامل مع وزارتي العمل في كلا البلدين.