البرلمان المصري يوافق على مد حالة الطوارئ بالبلاد لمدة 3 أشهر

القاهرة- "القدس" دوت كوم- (شينخوا)- وافق مجلس النواب البرلمان المصري اليوم الخميس، على مد حالة الطوارئ بالبلاد لمدة ثلاثة أشهر اعتبارا من الخميس 25 يوليو الجاري.

وذكرت وكالة أنباء (الشرق الأوسط) أن مجلس النواب وافق بأغلبية تخطت ثلثي أعضائه، على قرار رئيس الجمهورية رقم 317 لسنة 2019 بمد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر.

وينص القرار في مادته الأولى على مد حالة الطوارئ المعلنة في جميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر، تبدأ من الساعة الواحدة صباح يوم الخميس الموافق 25 يوليو 2019.

وتنص المادة الثانية من القرار على أن تتولى القوات المسلحة وهيئة الشرطة اتخاذ ما يلزم لمواجهة أخطار الإرهاب وتمويله، وحفظ الأمن بجميع أنحاء البلاد وحماية الممتلكات العامة والخاصة وحفظ أرواح المواطنين.

وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قد أعلن حالة الطوارئ في البلاد في التاسع من إبريل من العام 2017 لمدة ثلاثة أشهر، بعد تفجيرين استهدفا كنيستين في مدينتي الإسكندرية وطنطا، شمال القاهرة، وأوقعا 45 قتيلا.

ومنذ ذلك التاريخ يتم تمديد حالة الطوارئ في مصر لفترات مماثلة.

وتشهد مصر هجمات تستهدف رجال الجيش والشرطة منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي المنتمي لجماعة (الإخوان المسلمين) في يوليو من العام 2013، بعد احتجاجات حاشدة طالبت برحيله عن الحكم.

وتشن قوات الجيش بالتعاون مع الشرطة حملة أمنية شاملة منذ التاسع من فبراير 2018، لتطهير مصر من الإرهاب. /نهاية