ارتفاع طفيف لأسعار الذهب في التعاملات الأمريكية

واشنطن- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) -سجلت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط خلال تعاملات الاثنين، في السوق الأمريكية ارتفاعا طفيفا، في ظل تصاعد التوترات الجيوسياسية، إلى جانب الآمال في تخفيف السياسة النقدية للولايات المتحدة.

كانت بيانات سوق العمل الأمريكية الصادرة يوم الجمعة الماض قد خففت بطريقة ما، احتمالات إقدام مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي على خفض الفائدة خلال اجتماعه المقرر في وقت لاحق من الشهر الحالي. في الوقت نفسه مازال المحللون يأملون في إعلان البنك خفض الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس خلال الشهر الحالي.

في الوقت نفسه، فإن قرار منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها وبينهم روسيا تمديد خفض إنتاج النفط بمقدار 2ر1 مليون برميل يوميا حتى آذار/مارس المقبل، ساهم في دعم السعر.

وارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي بمقدار 15ر0 دولار أي بنسبة 3ر0% إلى 66ر57 دولار للبرميل تسليم آب/أغسطس الماضي. كان خام غرب تكساس الوسيط قد أنهى تعاملات يوم الجمعة أخر أيام أسبوع التداول الماضي بارتفاع قدره 17ر0 دولار أي بنسبة 3ر0% إلى 51ر57 دولار للبرميل.