نيابة غزة: الشرطي الحساسنة توفي بسلاح أحد زملائه بالخطأ

غزة- "القدس" دوت كوم- أعلنت النيابة العامة في قطاع غزة، اليوم الأحد، أن التحقيقات التي أجرتها في واقعة وفاة الشرطي مساعد أول حسان الحساسنة خلال مهمة شرطية، أنه توفي بسلاح أحد زملائه بالخطأ.

وبحسب بيان للنيابة، فإن ثبت من خلال التحقيقات وبشكل جازم أن سبب الوفاة، هو خروج طلقين ناريين بالخطأ من سلاح أحد زملائه في الدورية التي تواجدت في مكان الواقعة لفض الإشكالية، حيث أصيب الشهيد بالشظايا المرتدة مما أدى إلى نزيف نتج عنه الوفاة.

واعتبرت ان الشرطي الحساسنة شهيد الواجب الوطني، متقدمةً لعائلته بالعزاء، ومجددةً شكرها للطواقم الشرطية وأجهزة وزارة الداخلية والأمن الوطني الساهرة على خدمة الشعب الفلسطيني والحريصة على ضبط الأمن والنظام العام وسيادة القانون.