حزب الله يبحث مع حركتين إسلاميتين مواجهة "صفقة القرن"

بيروت- "القدس" دوت كوم- التقى عضو المجلس السياسي لحزب الله النائب السابق الحاج حسن حب الله وفداً قيادتي عصبة الأنصار والحرك الإسلامية المجاهدة، اليوم الجمعة، وبحث معهما آخر المستجدات على صعيد القضية الفلسطينية ومواجهة ما يسمي بصفقة القرن.

وضم الوفدان، بحسب بيان صادر عن العلاقات الإعلامية لـ"حزب الله"، الشيخ أبو شريف عقل والشيخ أبو طارق السعدي والحاج عيسى المصري وأبو إسحق بحضور معاون الملف الفلسطيني الشيخ عطا الله حمود .

وجرى البحث "في آخر المستجدات على صعيد القضية الفلسطينية ومواجهة ما سمي بصفقة القرن وصولاً لإسقاطها".

وثمن المجتمعون، بحسب البيان" التضحيات الجسام التي يقدمها الشعب الفلسطيني على حدود غلاف غزة، والتي أربكت العدو الصهيوني وقوضت حكومته موجهين التحية إلى الشهداء والشفاء للجرحى".

وأدان المجتمعون "الاعتداءات الصهيونية المتكررة على الشعب الفلسطيني في الضفة والقدس المحتلة من تدنيس لباحات المسجد الأقصى".

وندد المجتمعون "بالصمت الدولي حيال الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني، داعين الهيئات والمنظمات الدولية إلى إدانة ممارسات الاحتلال القمعية ضد الأطفال والنساء والشيوخ".

ودعا المجتمعون "الأمتين العربية والإسلامية إلى مقاطعة العدو الصهيوني الغاصب، وتجريم التعامل معه واعتبار التطبيع مع عدو مجرم وغاصب خيانة إنسانية".