حالة تأهب قصوى بالجزائر العاصمة ترقبا لمليونية "الاستقلال"

الجزائر - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- تشهد الجزائر العاصمة اليوم الجمعة، حالة تأهب قصوى لرجال الشرطة، عبر مختلف الشّوارع، حيث تنتشر الشّاحنات والحواجز الأمنية البشرية في مختلف النّقاط المؤدية لقلب العاصمة.

ويحتفل الجزائريون في الخامس من تموز بعيد استقلال البلاد من الاحتلال الفرنسي ، معتبرين تزامن التّاريخ بأحدى جمعة حراك 22 شباط "فرصة لإعادة تكريس مطالبهم في الذّهاب إلى مرحلة ديمقراطية حقيقية".

ويطالب الجزائريون في حراكهم بتطهير البلاد من رموز الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة ومحاسبة الفاسدين .