شانغهاي تسرع استخدام الذكاء الاصطناعي في الحياة الواقعية

بكين - "القدس" دوت كوم - ذكرت صحيفة تشاينا ديلي اليوم الخميس، إن مدينة شانغهاي ستركز على الذكاء الاصطناعي وتسريع استخداماته في الحياة الواقعية، ضمن جهود المدينة لبناء نفسها لتصبح مركزًا جديدًا لتطوير الصناعة على مستوى البلاد.

وقال نائب عمدة شانغهاي وو تشينغ إن الذكاء الاصطناعي أصبح استراتيجية تطوير ذات أولوية منذ العام الماضي، مضيفا أن الصناعة دخلت الممر السريع للتنمية في المدينة.

وأصدرت شانغهاي في ديسمبر الماضي، خطة بناء لأول سيناريوهات تطبيق الذكاء الاصطناعي واشتملت على 10 تطبيقات رئيسية و60 مشروعًا ابتكاريًا تحقق أعلى المعايير الدولية.

وتعمل المدينة على تصعيد مجموعة من الدفعة الثانية من مطالب سيناريو الذكاء الاصطناعي، والذي يغطي 34 قطاعا في 10 مجالات مثل الطب والتعليم وإدارة المدينة والسياحة الثقافية.

وأماطت حكومة المدينة النقاب في مايو عن المنطقة الرائدة في مجال تطبيق الابتكار في مجال الذكاء الاصطناعي (منطقة بودونغ الجديدة) ومنطقة تجريبية وطنية لتطوير الابتكار في مجال الذكاء الاصطناعي من الجيل الجديد، بهدف بناء مشاريع رائدة وتعزيز تكامل الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الحقيقي.

ووفقا للإحصاءات الرسمية، هناك أكثر من 1000 شركة ذكاء اصطناعي في شانغهاي، كما أنشأت شركات تكنولوجيا المعلومات العالمية مثل أمازون وبايدو وعلي بابا وتنسنت وأيفليتيك مختبرات ذكاء اصطناعي لها في المدينة.