الحكومة توقع اتفاقية مع دول أوروبية لدعم قطاع التعليم

رام الله- "القدس" دوت كوم- وقعت الحكومة اليوم الثلاثاء، اتفاقية مع عدد من دول الاتحاد الأوروبي بقيمة 22 مليون يورو لدعم قطاع التعليم في الأراضي الفلسطينية.

وذكر بيان صادر عن الحكومة، أن اتفاقية دعم المرحلة الثالثة من برنامج التمويل المشترك (JFA III) تم توقيعها في مدينة رام الله في الضفة الغربية برعاية وحضور رئيس الوزراء محمد اشتية.

ووقع الاتفاقية عن الجانب الفلسطيني بحسب البيان، وزير المالية شكري بشارة، ووزير التربية والتعليم مروان عورتاني، وعن المانحين ممثل كل من ايرلندا لدى فلسطين جوناثان كونلون، وممثلة فنلندا آنا كايسا هايكنين، ونائب ممثلية النرويج أوني رامبول، ومدير مكتب بنك التنمية الألماني في فلسطين جوناس بلوم.

وأعرب اشتية، عن شكره "للشركاء في الاتحاد الاوروبي فنلندا وايرلندا والنرويج وألمانيا على هذا التمويل المشترك لدعم قطاع التعليم بقيمة 22 مليون يورو"، معتبرا إياه يأتي استكمالا للتمويل لهذه الدول ليصبح المجموع منذ عام 2010 حوالي 150 مليون يورو.

وأضاف اشتية، أن "التمويل يأتي في الوقت المناسب في ظل اشتداد الازمة المالية التي نواجهها، من أجل تعزيز الاستراتيجية الوطنية في التعليم، لأن التعليم بالنسبة لنا هو استراتيجية بقاء".

بدوره، قال ممثل ايرلندا كونلون "يأتي هذا الدعم لتحسين جودة التعليم، من منطلق حق الإنسان في التعليم، والتماشي مع خطط التنمية المستدامة، ولنؤكد على دعمنا لحل الدولتين، وبناء مؤسسات الدولة الفلسطينية"، معربا عن تطلعه إلى المزيد من التعاون المشترك في هذا الإطار".

وتعد هذه الاتفاقية المرحلة الثالثة من برنامج التمويل المشترك (JFA III)، حيث تهدف لمواصلة دعم وتطوير وإصلاح قطاع التعليم في فلسطين، بما يتماشى مع أجندة السياسة الوطنية 2017- 2022، ودعم تنفيذ الخطة الاستراتيجية لقطاع التعليم مع التركيز على التعليم العام.

وبرنامج التمويل المشترك هو آلية تمويل تم إنشاؤها في عام 2010، لتوفير مصدر للتمويل لدعم ميزانية التنمية في وزارة التعليم.