ارتفاع أسعار النفط مع قرار أوبك تمديد خفض الإنتاج

واشنطن- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) - أنهت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط التعاملات الأمريكية الاثنين، بارتفاع ملموس.

جاء ارتفاع سعر الخام اليوم على خلفية قرار منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) تمديد خفض الإنتاج بمقدار 2ر1 مليون برميل يوميا لمدة 9 أشهر أخرى اعتبارا من اليوم. ومن المنتظر الاتفاق على قرار التمديد بشكل نهائي خلال اجتماع دول "أوبك" مع حلفائها من الدول النفطية من خارج المنظمة فيما يسمى "أوبك بلس" اليوم .

وارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط بمقدار 62ر0 دولار أي بنسبة 1ر1% إلى 09ر59 دولار للبرميل تسليم آب/أغسطس المقبل، بعد ارتفاعه في بداية التعاملات إلى 28ر60 دولار للبرميل.

كان خام غرب تكساس الوسيط قد ارتفع خلال الأسبوع الماضي بنسبة 8ر1% في حين ارتفع خلال حزيران/يونيو ككل بأكثر من 9%.

كان وزراء النفط في دول منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) قد وافقوا خلال اجتماعهم في العاصمة النمساوية فيينا اليوم الاثنين على استمرار العمل بقرار خفض إنتاج النفط بمقدار 2ر1 مليون برميل يوميا حتى نهاية الربع الأول من العام المقبل.

ويحتاج هذا القرار إلى موافقة الدول النفطية الحليفة من خارج منظمة "أوبك" خلال اجتماع ما يسمى "أوبك" بلس غدا حتى يصبح ساري المفعول، في حين أعطت أغلب هذه الدول النفطية الحليفة وبخاصة روسيا موافقتها على القرار.

كانت دول "أوبك" بلس قد وافقت في نهاية العام الماضي على خفض الإنتاج بمقدار 2ر1 مليون برميل اعتبارا من بداية العام الحالي ولمدة ستة أشهر انتهت أمس، بهدف الحد من الفائض المعروض في سوق النفط العالمية وتعزيز الأسعار التي كانت قد تراجعت بشدة في أوائل العام الماضي.

وأشارت وكالة بلومبرج إلى أنه في حين نجح قرار خفض الإنتاج في زيادة الأسعار، فإنه أدى إلى انخفاض حصة دول "أوبك" من سوق النفط العالمية إلى أقل مستوياتها منذ .1991