رمضان ومعايعة يبحثان التعاون لتنشيط السياحة في نابلس

نابلس- "القدس" دوت كوم- عماد سعادة- أكد محافظ نابلس اللواء إبراهيم رمضان، اليوم الخميس، ووزيرة السياحة والآثار رولا معايعة أهمية الشراكة والتعاون في القضايا التي تتعلق بالآثار والمواقع الأثرية ومجالات تنشيط السياحة في نابلس، خاصة في البلدة القديمة، نظراً لأهميتها التاريخية.

جاء ذلك خلال زيارة معايعة مكتب محافظ نابلس، الخميس، يرافقها وفد ضم مدير عام حماية الآثار صالح طوافشة، ومدير عام المتاحف والتنقيبات جهاد ياسين، ومدير عام الشؤون الادارية والمالية محمد الخطيب، ومدير مكتب الوزارة جريس قمصية، ومدير مديرية آثار نابلس مفيد صلاح.

وشدد رمضان على ضرورة إبداء المزيد من التعاون في القضايا التي تخص بعض المواقع الاثرية مع ضرورة بحث التظلمات التي يتقدم بها المواطنون، والاستعجال في متابعة هذه القضايا، خاصة في المناطق المهددة بالمصادرة.

من جهتها، أشارت معايعة إلى أن الوزارة داعم أساسي لفكرة انشاء لجنة إعمار للبلدة القديمة في نابلس على غرار لجنتي إعمار البلدتين القديمتين في الخليل والقدس.

وأكدت أن نابلس بحاجة إلى خطة استراتيجية تنموية تلبي كافة القطاعات.