الحمد الله نائبا لرئيس مجلس أمناء "النجاح" والنتشة رئيسا للجامعة

نابلس- "القدس" دوت كوم- اكد مجلس أمناء جامعة النجاح الوطنية خلال جلسة عادية عقدها اليوم الاثنين، انه كان تم انتخاب الدكتور رامي حمدالله (رئيس الوزراء السابق) نائبا لرئيس مجلس امناء جامعة النجاح الوطنية في جلسة سابقة للمجلس عقدت في آذار الماضي.

وشارك في الجلسة التي عقدت اليوم الاثنين رئيس مجلس أمناء الجامعة صبيح المصري، ونائب رئيس المجلس د. رامي الحمد الله، وأعـضاء المجلس د. رفعت الصفـدي، و د. رند سـلمان، ود. وليد خـوري، والمستشار عماد سليم سعد، و د. عمار الدويـك، و أ. رولا الشنار، و د. وليد نـمور، و أ. عـمار العكـر، و د. هـاني النابلسي، و م. عـارف الحسيني، و م. مهدي الصيفي، و م. بشار المصري.

وقال رئيس مجلس امناء جامعة النجاح الوطنية صبيح المصري إن مجلس الأمناء انتخب الدكتور رامي الحمد الله نائبـاً لرئيـس المجلـس وذلك في جلسـتـه رقـم (431) بتاريـخ 25/3/2019، لافـتـاً الى أن د. الحمد الله قاد الجامعة لسنوات طويلة كرئيس لها، حققت فيها الجامعة العديد من الإنجازات العلمية والوطنية.

وفي ذات الإطار، قـرر المجلس الطلب من د. ماهر النتشة الاستمرار في إدارة الجامعة كرئيس للجامعة للفترة الحاليـة.

واشار الى أن انضمام مجموعة من الأعضاء الجدد قبل ثلاثة أشهـر، من أصحاب الخبرة والكفاءة في المجالات الأكاديمية والإدارية والشخصيات الاعتبارية، يهدف الاستفادة من خبراتهم بما يخدم مصالح الجامعة ورؤيتها للسنوات المقبلة.

وأكد أن مجلس الأمناء كلف لجنة خاصة من أعضائه للعمل على اختيار رئيس جديد لمستشفى النجاح، يكون قادراً على نقل المستشفى إلى مرحلة جديدة من التـطور.

كما صادق المجلس على توصية مجلس إدارة المستشفى بإضافة عدد من الأعضاء لمجلس إدارة المستشفى.

واتخـذ المجلس عـدة قـرارات بخصوص التثبيت الأكاديمي، وأقـر عددا من الترقيات وفق الأصول الأكاديمية المتبعة، وأقـر أعـداد الطلبة التي ستقبل للعام الأكاديمي 2019/2020 وشكل مجلس إدارة لكلية هشام حجاوي التكنولوجية، وشكل كافـة اللجان المنبثقة عـن مجلس الأمناء.

وشـدد المصري على ضرورة استبعاد كافة التجاذبات الجانبية، مشيراً إلى أن الجامعة ومنذ عشرات السنين شكلت صرحاً علمياً مهماً في فلسطين، واستطاعت التغلب على كل المعيقات التي حاول الاحتلال الإسرائيلي زرعها في طريق المسيرة التعليمية خلال الانتفاضتين الأولى والثانية، وتمكنت من تخريج الكثير من الخبراء في شتى المجالات والذين كان لهم الأثر الكبير في خدمة وطنهم فلسطين.

وأعـرب المصري عن اعـتزازه بالإنجازات الكبيرة التي حققتها الجامعة والمؤسسات التابعة لها، خاصة مستشفى النجاح الذي أصبح خلال فترة قصيرة من أهم المستشفيات في فلسطين ويقدم خدمة لآلاف المواطنين، وتمكن من إجراء الكثير من العمليات النوعية التي ساهمت بتوطين الخدمة الطبية، بما ينسجم مع توجهات القيادة بالانفكاك عن الاحتلال الإسرائيلي.