فرقة ترشيحا للموسيقى العربية تُغني مصراً في مهرجان "وين ع رام الله"

رام الله- "القدس" دوت كوم- هداء السقا- من ترشيحا من شمال فلسطين أتت (فرقة ترشيحا) يوم الأربعاء 19 حزيران 2019 إلى رام الله لتحيي مهرجان "وين ع رام الله". ترشيحا المكونة من خمسة وأربعين عازفا وعازفة، فتيات وشبان غنوا مصرا ونيلا وفلاحين وبندرا وبحرا وصحراء.

(ترشيحا) التي غنت لمصر في الحقبة التاريخية الذهبية في خمسينيات وسبعينات القرن؛ مصر التي كانت أما للثقافة العربية بفنها ومسرحها وموسيقاها ومثقفيها. بهذا الحفل في مدينة رام الله وبأصوات شمال فلسطين 48، حلق الجمهور بفلسطينيته عربيا وأمميا لساعة من الوقت مستحضرا ماضيه الماجد.

مصر التي حضرت بفريد الأطرش، ووردة الجزائرية، وصباح، والشيخ إمام وشريفة فاضل، ورجاء عبده، ومحمد فوزي، وعزيز عثمان، وحورية حسن. الجمهور ذهب بعيدا إلى هذا التاريخ، استرجعته (ترشيحا) بأغاني "على المحطة للشيخ إمام" و"على مين - حارة السقايين" لشريفة فاضل، و"البوسطجية" لرجاء عبده و"الشوق" لمحمد فوزي و “يا بنت بلدي” لفريد الاطرش و”تحت الشباك” لعزيز عثمان و”من حبي فيك يا جاري” لحورية حسن و”فلاح كان فايت يغني” لشريفة فاضل و"عطشان يا صبايا" للشيخ أمام، و "يا هوى" لمحمد رشدي.

وفي بداية الحفل، أصرت (ترشيحا) أن تنسج مصر وفلسطين عربيا، فقدمت معزوفة مكونة من أربعة فصول مختلفة (بلدياتي) من الحان الأستاذ مهران مرعب الذي يقود هذه الفرقة التي تأسست عام 1988 وتخصصت في الأنماط الموسيقية مثل الموشحات، الرحبانيات والأغاني العربية الكلاسيكية بالإضافة إلى عزف مقطوعات موسيقية لكبار الملحنين في العالم العربي.

المهرجان من تنظيم بلدية رام الله ويقام للعام الحادي عشر على التوالي. ويأتي هذا العام تحت شعار الاختلاف والتنوع، وينظم المهرجان في الفترة ما بين 19 وحتى 24 حزيران/ يونيو الجاري. ويستضيف المهرجان فرقة ترشيحا للموسيقى العربية، وفرقة الأنس والجام، والفنان المصري حمزة نمرة، وفرقة دام وفرقة يلالان، وجوقة سراج. بالإضافة إلى عروض لمسرح الحكواتي من القدس، ولمسرحية طه، ويتضمّن عرض سيرك غنائي راقص "انهدوانا".

لل52641278_390232661534006_8873034728500887552_n

64519371_843109369421440_6825169015820779520_n

64772156_377030586250883_980762224492544000_n

64861154_2541081202577216_7138392867524837376_n