دراسة: 52% من الألمان في أوضاع جسمانية غير صحية أثناء العمل

برلين - "القدس" دوت كوم -(د ب أ)- كشفت دراسة حديثة أن نصف الألمان تقريبا يتخذون أوضاعا جسمانية غير صحية أثناء العمل.

وأظهرت الدراسة، التي أجراها الاتحاد الألماني للنقابات العمالية تحت عنوان "مؤشر الاتحاد للعمل الجيد 2018"، أن 52% من العاملين في ألمانيا يعملون كثيرا للغاية (30%) أو في أغلب الأحيان (22%) وهم في أوضاع جسمانية غير مناسبة، من بينها الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة أو الاضطرار إلى الاتكاء على الركبتين أو الوجود في أماكن ضيقة.

وبحسب بيانات الدراسة التي نشرتها صحفة شبكة "دويتشلاند" الألمانية الإعلامية الصادرة اليوم السبت، تنطوي الحياة اليومية في العمل على أعمال جسدية صعبة بالنسبة لنحو ثلث العاملين في البلاد حتى في عصر الرقمنة المتقدمة.

وشملت الدراسة 8011 عاملا في أنحاء ألمانيا.