موسى عيد عبد العزيز زياد

«كل نفس ذائقة الموت وانما توفون اجوركم يوم القيامة.. فمن زحزح عن النار وادخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا الا متاع الغرور»

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ينعى آل زياد في الوطن والشتات وخصوصا أبناء الفقيد زياد وسلامة ومحمد وروبين وعبد المجيد وعلي ومحمود واحمد، وابنته ام محمد وسهيل وشقيقه حمدي زياد ابو سلطان واحفاده وأبناء عمومتهم، والدهم وابن عمهم المغفور له بإذن الله تعالى

الحاج موسى عيد عبد العزيز زياد

الذي انتقل الى رحمته تعالى أمس الجمعة عن عمر يناهز 83 عاما قضاه في طاعة الله وعمل الخير ،وسوف يشيع جثمانه الطاهر من منزله الكائن في الزواهرة بعد الصلاة عليه في مسجد الفلاح ظهر اليوم السبت ومن ثم الى مثواه الاخير في مقبرة الهاشمية بمدينة الزرقاء.

تقبل التعازي ابتداء من اليوم السبت 22/6/2019 في رابطة اهالي يالو في الهاشم الشمالي لمدة يوم واحد .. حيث سينقل العزاء الى عناتا القدس ليومي الاحد والاثنين في قاعة بيت اجر عناتا.