أمين عام جديد للمركزية النقابية في الجزائر خلفاً لمقرّب من بوتفليقة

الجزائر - "القدس" دوت كوم - انتخبت المركزية النقابية في الجزائر الجمعة سليم لعباطشة أميناً عاماً جديداً لها، ليخلف أحد المقربين من الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة بعدما أمضى نحو 22 عاماً على رأس الاتحاد العام للعمال الجزائريين.

وقالت وكالة الأنباء الجزائرية إنّ لعباطشة "تمت تزكيته" أميناً عاماً جديداً للاتحاد، لولاية من خمس سنوات، خلال "أشغال المؤتمر ال 13 للمركزية النقابية التي شهدت مشاركة أكثر من 500 مندوب يمثلون هياكل الاتحاد عبر الولايات".

والعباطشة (49 عاماً) يشغل منذ 2011 منصب الأمين العام للفدرالية الوطنية لعمال الصناعات الغذائية.

ويخلف الأمين العام الجديد سلفه عبد المجيد سيدي السعيد الذي ظلّ في منصبه منذ عام 1997. ولم يترشّح سيدي السعيد إلى هذه الانتخابات.

وكان سيدي السعيد يتعرض لاحتجاجات داخلية إذ ظلّ لمدّة طويلة أحد أبرز المدافعين عن عبد العزيز بوتفليقة. وكان أيضاً من الداعين الرئيسيين لترشح بوتفليقة لولاية خامسة، قبل أن يتخلى عنه ويؤيد مقترح الجيش بإطلاق مسار دستوري يعزل الرئيس عن السلطة.