مؤتمر شعبي لمناقشة سبل مواجهة ورشة المنامة بنابلس

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- نظمت فصائل وفعاليات ومؤسسات محافظة نابلس امس مؤتمرا شعبيا لمناقشة سبل مواجهة وإفشال ورشة المنامة المزمع عقدها بعد أيام قليلة.

وشارك بالمؤتمر محافظ نابلس اللواء ابراهيم لامضان وعدد كبير من الشخصيات السياسية والاعتبارية وممثلي المؤسسات الرسمية والأهلية.

وتخلل المؤتمر العددي من الكلمات التي أجمعت على أهمية الوحدة الرسمية والشعبية والميدانية لكل مكونات الشعب الفلسطيني في الضفة وغزة والأراضي المحتلة عام 1948 ومخيمات اللجوء، باعتبار ذلك متطلبا أساسيا لإفشال أي مشاريع تصفوية والانتصار للحقوق الوطنية الفلسطينية.

وخلص المجتمعون إلى التأكيد على وحدانية التمثيل الفلسطيني والموقف الفلسطيني عبر م.ت.ف والقيادة الفلسطينية الرافضة لأي ورشة أو صفقة أو مؤامرة، وأن ورشة المنامة ولدت ميتة وأن تجليات فشلها بدأت تلوح بالأفق قبل أن تبدأ.

وشدد المجتمعون على مقاطعة البضائع والمنتجات الإسرائيلية كثقافة وطنية جامعة وكسلوك استهلاكي وكمسؤولية وطنية لكل مواطن فلسطيني، وعلى ضرورة تجسيد الوحدة الوطنية بين الكل الفلسطيني.