ميركل تعارض إقامة دولة مستقلة للأكراد وتؤيد "الوحدة الإقليمية" للعراق

جوسلار (ألمانيا)-"القدس" دوت كوم- أعربت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل عن اعتراضها على إقامة دولة منفصلة للأكراد، وقالت إنها " تؤيد الوحدة الإقليمية للعراق".

جاء ذلك خلال زيارة ميركل لمدينة جوسلار بولاية سكسونيا السفلى، اليوم الأربعاء.

وأضافت المستشارة:" لا اعتقد أن من شأن وجود دولة للأكراد أن يخدم السلام في المنطقة".

في الوقت نفسه، أعربت المستشارة الألمانية عن تأييدها لإتاحة أكبر قدر ممكن من الحكم الذاتي للأكراد وانه "يجب أن يحظى الأكراد في العراق بأوضاع عادلة".

كان الأكراد في شمال العراق أجروا في أيلول/سبتمبر الماضي استفتاء كشف عن تأييد أغلبية كاسحة لاستقلال إقليم كردستان عن العراق، غير أن الحكومة العراقية رفضت إقامة دولة للأكراد، كما رفضته تركيا.

وكان وزير الخارجية السابق والزعيم السابق للحزب الاشتراكي الديمقراطي زيجمار جابريل، قام بترتيب زيارة المستشارة إلى مسقط رأسه في جوسلار.