خبراء: الذكاء الاصطناعي يعزز علم المواد

قوانغتشو - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - قال خبراء صينيون إن بإمكان الذكاء الاصطناعي المساعدة على تطوير علم المواد وتسريع إبداع مواد جديدة.

وأضاف الأكاديمي تشاو تشونغ شيان من الأكاديمية الصينية للعلوم، الحائز على أعلى جائزة علمية في الصين، أضاف خلال منتدى علمي افتُتح في دونغقوان بمقاطعة قوانغدونغ بجنوبي الصين، أن العديد من التكنولوجيات الأساسية والمحورية التي تحتاج إلى تحقيق اختراقات في الصين تتعلق بعلم المواد، حيث بإمكان الذكاء الاصطناعي تقديم المساعدة في هذه المجالات.

وبدوره؛ قال وانغ وي هوا من معهد علم الفيزياء التابع للأكاديمية الصينية للعلوم، إن الذكاء الاصطناعي يُغيّر طريقة اكتشاف المواد الجديدة. فمن خلال تَعَلّمِ الآلة لبيانات المواد، بإمكان الذكاء الاصطناعي التفوق على العديد من علماء المواد الجديدة، وتحقيق توقعات أكثر فعالية للمواد الجديدة أيضاً.

وتابع الخبراء أن التنمية السريعة للذكاء الاصطناعي تحتاج أيضاً إلى الدعم من علم المواد. فمع بروز الروبوتات الذكية الناشئة، والأجهزة الطبية القابلة للارتداء، وأنظمة إنترنت الأشياء، فإن أجهزة الاستشعار الذكية ستتطلب في المستقبل حساسية ومرونة واستقراراً جيداً، ما يفرض متطلبات جديدة على المواد.

وأضاف تشاو أن الذكاء الاصطناعي وعلم المواد مرتبطان ببعضهما بشكل وثيق، وأن بإمكان أبحاث ودراسات المواد توفير حلول للمُكَونات الحساسة المتعلقة بالذكاء الاصطناعي.