لقاء بين حماس وايران للتنديد بخطة السلام الاميركية

طهران- "القدس" دوت كوم- (أ ف ب) - ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الإثنين أن طهران وحركة حماس أكدتا معارضتهما لخطة السلام الأميركية في الشرق الأوسط خلال لقاء بين وزير الاستخبارات الإيراني محمود علوي ومسؤولين في الحركة .

وقال احد مسؤولي حركة حماس في لبنان لـ(فرانس برس)، إن اللقاء كان السبت في مقر السفارة الإيرانية في بيروت.

بحسب الوكالة، وضم وفد حماس صالح العاروري الرجل الثاني في الحركة وأسامة حمدان المكلف العلاقات الدولية وأحمد عبد الهادي ممثل الحركة في لبنان.

وخلال اللقاء "أكد الجانبان ضرورة استمرار اللقاءات لمواجهة التحديات والمخاطر الكبيرة الناتجة عن إصرار الإدارة الأميركية على فرض صفقة القرن المرفوضة بإجماع الفلسطينيين، وعلى غير رغبة شعوب المنطقة قاطبة".

وصرح مبعوث الرئيس الاميركي دونالد ترامب الى الشرق الاوسط جيسون غرينبلات الأحد أن الكشف عن فحوى خطة السلام التي يعدها البيت الأبيض لتسوية النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين قد يتم في تشرين الثاني/نوفمبر بعد الانتخابات الاسرائيلية.

وكان أرجىء الإعلان عن خطة السلام الأميركية لتسوية النزاع مرات عدة. وهي تواجه تشكيكا في فرص توصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى ما أسماء "الاتفاق النهائي".