ترامب يكثّف هجماته على صحيفة نيويورك تايمز

واشنطن - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - هاجم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأحد صحيفتي نيويورك تايمز وواشنطن بوست، في وقت يتزايد فيه التوتر بين البيت الأبيض وبعض وسائل الإعلام الرئيسية بالولايات المتحدة.

وكتب ترامب في تغريدتين "ينبغي إجراء استطلاع حول من هي أكثر صحيفة كذبًا وخداعًا، نيويورك تايمز الفاشلة، أم واشنطن بوست التابعة لأمازون!".

ووصف الرئيس الصحيفتين بنفس الأسلوب الذي اعتاد عليه خلال فترته بالبيت الأبيض حتى الآن، وهو "الفاشلتين" و"أعداء الشعب".

وجاءت هذه الهجمات بعد يوم من زعمه بأن نيويورك تايمز قد ارتكبت "ما يرتقي لمستوى الخيانة" من خلال نشرها تقريرًا عن هجمات الكترونية تشنها الإدارة الأمريكية على روسيا.

وكتب ترامب على تويتر يوم السبت "هل تصدقون أن نيويورك تايمز الفاشلة قد نشرت للتو قصة تفيد بأن الولايات المتحدة تكثف هجماتها الإلكترونية على روسيا".

ووصف تقرير الصحيفة بأنه "غير حقيقي" وأنه عمل بمستوى خيانة من صحيفة كانت بالماضي عظيمة، ولكنها باتت تسعى لأي قصة، حتى لو كانت ضارة للبلاد".

ونشرت نيويورك تايمز تقريرًا يوم السبت حول جهود الولايات المتحدة لاختراق محطات طاقة كهربائية روسية، باستخدام وسائل قرصنة الكترونية.

وردًا على انتقادات الرئيس، نشرت نيويورك تايمز يوم السبت تغريدة تقول "إن اتهام الإعلام بالخيانة أمر خطير".