وزيرا خارجية مصري وفرنسا يؤكدان أهمية مواصلة تنمية العلاقات الثنائية

القاهرة- "القدس" دوت كوم- تلقى وزير الخارجية المصري سامح شكري، مساء الأحد، اتصالاً هاتفياً من وزير أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، تناول التأكيد على أهمية مواصلة تنمية العلاقات الثنائية بين البلديّن، فضلاً عن تبادُل الرؤى حول مستجدات الأوضاع في المنطقة.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد حافظ، بأن الوزيرين تناولا خلال الاتصال التعاون الثنائي وسُبل تطوير آفاق العلاقات في شتى المجالات، بما يخدم المصالح المشتركة للبلديّن الصديقيّن.

وأضاف حافظ أن الاتصال تناول القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها المشهد الجاري في ليبيا وتطورات الأوضاع على الساحة السودانية.

كما تم تناول ما تشهده منطقة الخليج مؤخراً من أحداث وتطورات، حيث تم التأكيد على أهمية التنسيق بغية تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.

واختتم المتحدث باسم وزارة الخارجية تصريحاته، مشيراً إلى أن الوزيرين اتفقا على مواصلة التشاور خلال الفترة المقبلة.