داود كُتّاب نائباً لرئيس معهد الصحافة الدولي

جنيف– "القدس" دوت كوم- انتخب مجلس إدارة معهد الصحافة الدولي الزميل داود كتاب كنائب لرئيس المعهد للدورة المقبلة، وذلك خلال انعقاد الهيئة العامة للمعهد في جنيف الأربعاء.

كما وافقت الهيئة العامة للمعهد على بيان خاص يطالب بإطلاق سراح الصحافي محمود حسين من فضائية الجزير، الذي كانت المحاكم المصرية أمرت بإطلاق سراحه، كما أصدر المجلس بياناً ينتقد مطالبة الولايات المتحدة بتسليم الناشر الأسترالي جوليان أسانج من ويكيبيديا بتهمة التجسس، الأمر الذي اعتبره المعهد مخالفاً لحرية التعبير، ويُعرض حق النشر الحر للخطر.

وكان المعهد كرم مؤسسة "مدا مصر" الإعلامية بجائزة "الرائد الإعلامي"، وقامت رئيسة التحرير لينا عطا الله باستلام شهادة التكريم من جسبار هوليبرغ من مؤسسة دعم الصحافة العالمي، ومقره كوبنهاغن.

كما تم تكريم الصحفي سيريل المديا من صحيفة الفجر الباكستانية الناطقة بالإنجليزية بجائزة الشجاعة في الصحافة.

وسيعقد المعهد مؤتمره السنوي المقبل في خريف 2020 بجامعة كولومبيا في نيويورك بمناسبة مرور سبعين عام على تأسيس المعهد.

ويعتبر معهد الصحافة الدولي، ومقره فيينا، من أهم المؤسسات العالمية التي تدافع عن الصحافيين، وتقوم بالتدخل للدفاع عن الإعلاميين. وقد تأسس عام 1950 في نيويورك بهدف حماية حرية التعبير بعد انتهاء الحرب العالمية، وله أعضاء من كافة أنحاء العالم.