إيران: العقوبات الأمريكية الجديدة تتعارض مع محاولات التفاوض

طهران- "القدس" دوت كوم- أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية، السبت، أن العقوبات الأمريكية المفروضة حديثاً على قطاع البتروكيماويات تتعارض مع ما قاله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن التفاوض لتسوية القضايا مع طهران.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي إن العقوبات المفروضة حديثاً بعد أيام قليلة من دعوة ترامب إلى المفاوضات مع إيران تثبت أن ما يقوله بشأن الحوار "هراء".

وأوضح أن العقوبات "انتهاك" للقانون الدولي ومثال على "الإرهاب الاقتصادي"، وحث العالم على الرد على ما يسمى بسياسات واشنطن "التنمرية".

وأشار إلى أن كل البلاد لديها مسؤولية تجاه الرد على الانتهاك الصارخ للمبادئ الجوهرية للقانون الدولي وعدم ترك إنجازات المجتمع الدولي بشأن التعددية أن تذهب هباء بسبب التنمر الأمريكي والإجراءات الأحادية الأمريكية.