كتائب القسام توسع حملتها لجمع الدعم المالي عبر عملة "بيتكوين"

غزة - "القدس" دوت كوم- أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس اليوم، توسيع حملتها لجمع الدعم المالي عبر عملة "بيتكوين".

وقال المتحدث باسم الكتائب المكنى (أبو عبيدة) في تصريح عبر تطبيق (تلجرام)، إن القسام سترسل مئات الملايين من الرسائل الموجهة لهواتف الملايين من العرب والمسلمين وأحرار العالم بثماني لغات ل"تسهيل دعم المقاومة".

وذكر أبو عبيدة أن تلك الرسائل "موثوقة وصحيحة وتهدف إلى تسهيل عملية دعم المقاومة والجهاد معها بالمال"، داعيا للتعامل مع هذه الرسائل وترويجها ونشرها.

وتقدم المتحدث باسم القسام بـ"الشكر والتحية لجماهير أمتنا التي استجابت ولا تزال لندائنا بدعم المقاومة بالعملة الرقمية إسنادا لمعركتنا المفتوحة مع عدو الأمة الأول" في إشارة إلى إسرائيل.

وكانت كتائب القسام أطلقت في 29 يناير الماضي حملة لدعمها ماليا لأول مرة عبر عملة "بيتكوين" في ظل ما قالت إنه "محاربة إسرائيل إمدادات الدعم لها بكل السبل".

وبيتكوين نظام دفع عالمي يمكن مقارنته بالعملات الأخرى مثل الدولار أو اليورو، لكن مع عدة فوارق أساسية، من أبرزها أن هذه العملة هي عملة إلكترونية بشكل كامل تتداول عبر الإنترنت فقط وهي أول عملة رقمية لا مركزية ، حسب موقع (ويكبيديا) العالمي.

وتعاني حماس من أزمة مالية منذ سنوات بما فيها جناحها العسكري بفعل ما تقول إنه حملة تقودها إسرائيل التي تحاصر قطاع غزة منذ منتصف عام 2007.