ليبرمان لـ نتنياهو: أنا أسكن في مستوطنة ولست يساريا

القدس- "القدس" دوت كوم- رفض أفغيدور ليبرمان زعيم حزب "إسرائيل بيتنا"، اليوم الخميس، اتهامات بنيامين نتنياهو زعيم حزب الليكود بأنه يساري، وأنه وراء فشل تشكيل حكومة يمينية.

وقال ليبرمان في مؤتمر صحفي- كما أوردته هيئة البث العامة الإسرائيلية- إنه من المفارقات أن يقوم رجل يسكن في قيساريا بنعت شخص يقطن في مستوطنة نوكديم باليساري.

وذكّر ليبرمان، نتنياهو بتأييده لخطة الانفصال عن غزة، وتحويل الملايين إلى حماس، وإحباط قانون فرض عقوبة الإعدام على منفذي العمليات، والامتناع عن إخلاء الخان الأحمر.

وأكد ليبرمان أنه يريد حكومة يمين علمانية وليس حكومة الشريعة اليهودية. متهما الليكود وخاصةً نتنياهو بالفشل بتشكيل الحكومة من خلال رفضه لمطالب حزبه، ولأنه لم يريد أصلا وجود الحزب في الحكومة. 

وشدد على أنه لن يوصي بعد الانتخابات المقبلة بتكليف بيني غانتس للحكومة، مبديا امتناعه عن تأكيد دعمه من عدمه لتكليف نتنياهو.

وانتقد الهجوم الحاد من وزراء وأعضاء الليكود ضده، داعيا نتنياهو لتخصيص طبيب نفسي لمعالجتهم.

وقال "إن الليكود ينتهج اسلوب عبادة شخصية بنيامين نتنياهو".