"تنوير" ينظم إفطاره السنوي لذوي الاعاقة في نابلس

نابلس- "القدس" دوت كوم- عماد سعاده- نظم المنتدى التنويري الثقافي الفلسطيني (تنوير) إفطاره السنوي الحادي عشر لذوي الاعاقة في محافظة نابلس، وذلك بالشراكه مع ملتقى الشراكة الشبابي، وبالتعاون مع الاتحاد العام للاشخاص ذوي الاعاقه.

وأقيم الحفل في قاعة القلعة بحضور نحو 400 شخص من ذوي الاعاقة. والقى رئيس مجلس إدارة "تنوير" المهندس زياد عميره كلمة ترحيبة، اكد فيها اعتزازه بتنظيم هذا الحفل السنوي بالشراكه مع الاتحاد مشيرا الى ان هذا الحفل أصبح تقليدا ينتظره الجميع في رمضان كل عام لانه يحمل رساله التكافل، والمحبه، والمباركه، في هذا الشهر الفضيل.

بدوره شكر رئيس الاتحاد في نابلس معاويه منى المنتدى التنويري، مؤكدا على الرسالة المشتركة بين الاتحاد و"تنوير" في كافة المجالات من اجل زرع القيم ومواجهة التحديات ونشر الثقافه الوطنيه.

وقال منسق الانشطة التطوعية في تنوير وعريف الحفل "اعتبر بان الحفل يأتي في ظل ظروف اقتصادية صعبة ولكن نجاحه يعود لاصحاب الجهود المباركة وفعل الخير، إضافة الى المتطوعين الذين بذلوا كل طاقتهم متناسين تعب وارهاق الصيام.

واكد الفقيه ان رسالة التطوع وما تحمله من قيم ايجابيه هي من اهم اهداف المنتدى التنويري الذي يسعى لتعزيز ثقافة بين صفوف الشباب.

وفي كلمة المتطوعين، قال ماهر سمارو:" اننا نستعد جيدا لتنظيم هذا الافطار السنوي الذي نشعر فيه بسعادة كبيره لاننا نرسم البسمة على وجوه ذوي الاعاقة.

واضاف انه في كل عام نرى وجوها شبابية بتسابقون للانضمام الينا للتطوع، وهذا يعني ان رسالة التنوير قد وصلت.

وتخلل حفل الافطار فقرات اسئلة واجوبة وتوزيع هدايا، اضافة الى فقرات فنيه ملتزمه قدمها الفنان سعيد شبارو، ونرمين الكوني.