البحرية الليبية تنقذ 290 مهاجراً في البحر شرق طرابلس

طرابلس - "القدس" دوت كوم - (أ ف ب) -تمكنت قوات البحرية الليبية من إنقاذ 290 مهاجراً غير نظاميين قبالة سواحل شرق العاصمة طرابلس في عمليتين منفصلتين أمس الخميس، بحسب ما أفاد المتحدث باسم البحرية العميد أيوب قاسم.

وقال العميد قاسم في بيان نشر اليوم الجمعة إن دورية حرس السواحل أنقذت 87 مهاجراً من جنسيات أفريقية، كانوا على متن قارب مطاطي شبه غارق قبالة بلدية القره بولي على بعد 50 كلم شرق العاصمة طرابلس.

ومن بين المهاجرين الذين تم إنقاذهم 6 نساء وطفل واحد، تم إنزالهم جميعا في قاعدة طرابلس البحرية.

وفي عملية منفصلة ثانية، تمكنت دورية حرس السواحل من إنقاذ 203 مهاجرين كانوا على متن قاربين مطاطيين قبالة ساحل مدينة زليتن 140 كلم شرق طرابلس، بحسب بيان المتحدث العسكري.

ونوه إلى أن المهاجرين من أفريقيا وآسيا، وجميعهم رجال باستثناء امرأة واحدة.

وتم إنزالهم في نقطة الخمس على بعد 120 كلم شرق طرابلس، وسلموا لاحقا إلى مركز إيواء سوق الخميس.

وقالت منظمة الهجرة الدولية مطلع أيار/مايو الجاري، إن "ليبيا ليست ميناءً آمناً وإن الاعتقال التعسفي للمهاجرين يجب أن ينتهي" .

بدورها عبرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عن قلقها حيال مصير نحو 3,500 من المهاجرين واللاجئين "المعرضين للخطر" لوجودهم في مراكز احتجاز قرب مناطق المعارك الدائرة جنوب طرابلس.

وشنت قوات المشير خليفة حفتر الرجل القوي في شرق ليبيا في الرابع من نيسان/أبريل هجوماً واسع النطاق للسيطرة على طرابلس.

وتسبّبت المعارك في سقوط 510 قتيلاً وإصابة 2467 بجروح، بحسب مكتب منظمة الصحة العالمية في ليبيا.

كما نزح نحو 75 ألف شخص من مناطق الاشتباكات، بحسب ما كشف عنه غسان سلامة ، المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا في إحاطته أمام مجلس الأمن الدولي الثلاثاء الماضي.