عريقات: سنقاطع مؤتمر البحرين

رام الله - "القدس" دوت كوم - أعلن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات مساء الأربعاء، رسميًا، مقاطعة مؤتمر اقتصادي أمريكي سيعقد في البحرين الشهر المقبل.

وقال عريقات في بيان إن "منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، لم تفوض أحدًا للحديث باسمها، ولا نريد أن نزايد على أحد أو ننتقص من مصالح أحد".

وأضاف عريقات "لكن على ضوء قرارات الإدارة الأمريكية، قررنا عدم المشاركة في المؤتمر الذي اقترحت الإدارة الأمريكية عقده في المنامة بأي شكل من الأشكال".

وأكد عريقات أن "من يريد الدفاع عن مصالح الشعب الفلسطيني عليه أن يدعم موقف الإجماع الفلسطيني ممثلًا بموقف الرئيس محمود عباس، واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، والفصائل والحركات الفلسطينية كافة والشخصيات الوطنية والقطاع الخاص".

وأعرب عريقات عن شكره العميق لموقف الإجماع الدولي في مجلس الأمن، الذي عارض مواقف الإدارة الأمريكية تجاه محاولات إسقاط حل الدولتين على حدود 1967، وقضايا القدس، واللاجئين، والاستيطان، والحدود.

وكان رئيس الوزراء محمد اشتية أعلن الاثنين، أنه لم يتم التشاور مع الفلسطينيين بشأن ورشة ستعقدها الولايات المتحدة الأمريكية في البحرين الشهر المقبل، لبحث الاستثمار الدولي في الأراضي الفلسطينية.

وأعُلن في واشنطن والمنامة الأحد الماضي أن الشق الاقتصادي من خطة السلام الأمريكية المعروفة باسم "صفقة القرن" سيُطلق الشهر المقبل. وجاء في بيان مشترك أن البحرين ستستضيف بالشراكة مع الولايات المتحدة ورشة عمل للتشجيع على الاستثمار في المناطق الفلسطينية، بمشاركة مسؤولين سياسيين ورجال أعمال في الخامس والعشرين والسادس والعشرين من حزيران/يونيو القادم.